the magazine is on vacation till 1 september 2017

جائزة رافع الناصري السنوية لفن الحفر والطباعة

إلـــــــــــــــى

 

إعـــ􏰀ن النتائـــج النهائـــية لعام 2017

مع انتهاء الموعد المحدد للمشاركين بجائزة رافع الناصري السنوية للحفر والطباعة في 31 كانون الأول 2017، تود لجنة التحكيم أن تقدم جزيل شكرها وامتنانها للمشاركين الذين أرسلوا أعمالهم المحفورة والمطبوعة )graphic arts( للتنافس على جائزة رافع الناصري في سنتها الثالثه، مشيدة بالمستوى الفني لبعض المشاركين الذي توافرت عليه أعمالهم سواء أكان من الناحية التقنية أو الإبداعية المبشرة بمستقبل فني ومهني متميزين.

بلغ عدد المتقدمين للجائزة عشرون فنانا وفنانة من مصرو العراق وسوريا والاردن . وعرضت على لجنة التحكيم المؤلفة من:

ضياء العزاوي، رسام وح ّفار زياد دلّول، رسام وح ّفار مظهر أحمد، رسام وح ّفار

بعد فحص الأعمال وتمحيصها والتداول حولها، اعتمدت اللجنة في اختياراتها على توفر شروط أساسية في الأعمال الفائزة مثل المستوى الفني المرموق والقدرة الإبداعية إلى جانب الرؤية الفنية الخاصة بالفنانة أو الفنان. وعلى هذا الأساس تتشرف لجنة التحكيم أن تعلن اختيارها منح جائزة رافع الناصري للحفر والطباعة Graphic Arts في دورتها الرابعة 2017، وقدرها 1000$ للفنان :

بشير أحمد من العراق

نظرا لما تتمتع به أعماله من قوة في التكوين، وقدرة أدائية احترافية، ومادة بحث بصري متسق ينم عن رؤيته المستمدة من تراث حضارة وادي الرافدين. فقد تمحورت أعمال الفنان بشير أحمد التي تحمل عنوان "الحراك المصمّت"، حول واحدة من الأساطير البابلية ممثلة بطائر عملاق اتخذه الفنان أيقونة لحراك صامت. وقد عالجها بقوة تكوينه الإنشائي، وبمنهج يبتعد عن الاسلوب التزييني، فضلا عما تميز به من أداء ديناميكي وبصري ناضجين.

الفنان بشير أحمد من مواليد بابل – العراق 1985، حصل على شهادة ماجستير في فن الغرافيك عن رسالته الموسومة "سمات الحداثة في فن الغرافيك الأوربي"، ويعمل حاليا محاضرا في الجامعة الأهلية في بابل. شارك بعدد كبير من المعارض في العراق.

وأود هنا أن أعبر عن خالص امتناني لأعضاء لجنة التحكيم، مع الشكر والتقدير للفنانين المشاركين في هذا العام الذين تميز إبداعهم بمستويات فنية وأدائية عالية، والتوجه بالتهنئة الخالصة للفنان بشير أحمد على فوزه الجائزة ودعوته إلى الحضور إلى عمان لتسلمها باحتفال خاص يعرض فيه الأعمال الفائزة، متمنين له حياة مهنية مليئة بالتفوق.

لعل من دواعي البهجة أن نحتفي بمرور أربع سنوات على إنشاء جائزة رافع الناصري السنوية للحفر والطباعة )جائزة خاصة( تحمل اسم واحد من أكبر روادها في العالم العربي، من أجل تشجيع الشباب )20-40 سنة( على إعادة الحياة لهذا الفن النبيل، وأن نسهم في مثل هذه الظروف العصيبة التي يمر بها العراق والأمة العربية بدعم الطاقات الشابة المبدعة.

 

مي مظفر

راعي جائزة رافع الناصري للحفر والطباعة عمّان

الأعمال المرفقة للفنان العراقي بشير أحمد

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

started 1 MAY 2010                 email : info@ila-magazine.com

design: gitta pardoel logo: modhir ahmed   © ila-magazine